تكنولوجيا: شركات السيارات تتجه لتصنيع الروبوتات.. تستطيع حمل أي شيء

ahmed alabsi
تكنولوجيا
تكنولوجيا: شركات السيارات تتجه لتصنيع الروبوتات.. تستطيع حمل أي شيء

نقلا عن مصارد متعددة للخبر :

تصنع شركة صناعة السيارات الكورية الجنوبية هيونداي الآلات التي تتحرك. ولكن الشركة تعالج الآن مشكلة التنقل على نطاق أصغر بكثير من المعتاد.

وبدلاً من السيارات الجديدة، تعتزم الشركة خلال مشاركتها في فعاليات معرض CES 2022 في شهر يناير 2022 عرض رؤيتها المستقبلية للروبوتات عبر MobED.

ويعد MobED عبارة عن روبوت رباعي العجلات مصمم لحمل أي شيء تريده من الطرود إلى الأشخاص ومن شاشات التلفاز لصواني المشروبات.

ويبلغ طول الروبوت 67 سنتمترا وعرضه 60 سنتمترا، مع أربعة إطارات هوائية بقياس 12 إنشًا يمكن التحكم فيها بشكل مستقل عبر ثلاثة محركات في نهاية كل محور.

ويعني نظام التعليق المعقد أن منصته المركزية يمكن إمالتها في أي اتجاه، مما يسمح للروبوت بالحفاظ على مستوى البضائع عند القيادة لأعلى أو لأسفل منحدر وضبط زاوية حمولته، وفقا للبوابة العربية للأخبار التقنية.

وتطلق الشركة على الروبوت اسم منصة التنقل. ويشير بيان صحفي رسمي إلى أنها تريد بيع MobED للشركاء الصناعيين الذين يقومون بعد ذلك بتكييفه مع حالات استخدام محددة.

ولا تزال الأسعار غير معروفة. واستنادا إلى بعض مقاطع الفيديو من الشركة، فإنها تتخيل بعض التطبيقات المتنوعة للغاية.

MobED يمكن أن يصبح مساعد شخصي لحمل الطرود وأكياس التسوق. وقد تكون الإصدارات المستقبلية قوية بما يكفي لتحمل الناس.

وقالت الشركة في بيان صحفي: يمكن استخدام MobED كجهاز تنقل لكبار السن أو المعاقين عندما يتم زيادة المنصة بشكل كافٍ للأشخاص لتثبيتها. يمكن استخدامه أيضًا كعربة أطفال أو عربة ترفيهية.

تبلغ سرعة الروبوت القصوى 30 كيلومتر في الساعة ويمكنه القيادة لمدة أربع ساعات بشحنة واحدة. ولكن كيفية التنقل غير معروفة.

ولا تذكر هيونداي أي أجهزة استشعار، سواء كانت كاميرات أو ليدار. كما لا تذكر الشركة ما إذا كان يأتي مع أي برنامج قيادة ذاتي – الأمر الذي يكون مرهقًا جدًا على الشركاء لتطويره.

يذكر أن هيونداي ليست الشركة المصنعة للسيارات الوحيدة التي تتفرع إلى هذا النوع من الروبوتات المعممة.

وتستثمر كل من تويوتا وهوندا بشكل كبير في هذا المجال. وتقومان بتطوير آلات قد تعمل يومًا ما في دور الرعاية أو تستخدم كأجهزة تنقل شخصية.

ومع تطور تقنية القيادة الذاتية، يرى العديد من مصنعي السيارات مجالات جديدة لتطبيق هذه الخبرة المكتسبة حديثًا. و MobED هو أحدث مثال على هذا الاتجاه.

ونحيطكم علما بأن تفاصيل الخبر قد تم الحصول عليها من مواقع أخرى وقد قام فريق التحرير في موقع الخبر نيوز بالتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الخبر او الموضوع من مصدره الأساسي.

نامل بأن نكون قد وفقنا بإيصال المعلومة اليكم كاملة.

المصدر: العربية نت

رابط مختصر