سياسة: مستشار الأمن القومي الأمريكي ناقش حقوق الإنسان

Reem AlQudsi
أخبار سياسة
سياسة: مستشار الأمن القومي الأمريكي ناقش حقوق الإنسان

نقلا عن مصادر متعددة للخبر:

قال مسؤول أمريكي رفيع المستوى إن مستشار الأمن القومي جيك سوليفان ناقش مع الرئيس المصري ومسؤولين كبار آخرين أهمية تحقيق “تحسن ملموس ودائم” في حقوق الإنسان وذلك خلال زيارة إلى القاهرة اليوم الأربعاء.

وقال الجانبان إن الرئيس عبد الفتاح السيسي اتفق مع مستشار الأمن القومي الأمريكي أيضا على تعزيز التعاون بشأن الانتخابات المقبلة في ليبيا، وبحثا قضايا إقليمية من مسألة سد النهضة الإثيوبي إلى الوضع في تونس وإعادة إعمار قطاع غزة.

ونالت مصر الإشادة على دورها في التوسط في وقف لإطلاق النار في غزة بعد قتال دام 11 يوما بين حركة حماس وإسرائيل في مايو أيار، في وقت كانت تكافح فيه للتفاهم مع إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن وسط خلاف حول حقوق الإنسان.

وقالت إدارة بايدن هذا الشهر إنها ستحجب 130 مليون دولار من المساعدات العسكرية لمصر إلى أن تتخذ القاهرة خطوات محددة بشأن حقوق الإنسان. وعبرت جماعات حقوقية عن خيبة أملها بعدما كانت تطالب الولايات المتحدة بحجب مساعدات بقيمة 300 مليون دولار.

وقال المسؤول الأمريكي رفيع المستوى إن سوليفان جدد التأكيد اليوم الأربعاء على التزام بايدن مع السيسي بإجراء “حوار بناء بشأن حقوق الإنسان”.

وأضاف المسؤول أن الوفدين ناقشا “الأهمية التي توليها الولايات المتحدة لتحقيق تحسن ملموس ودائم في حقوق الإنسان، وفي هذا الصدد، اتخاذ خطوات محددة فيما يتصل بالمساعدة الأمنية الأمريكية لمصر”.

ولم يتطرق بيان للرئاسة المصرية بالذكر إلى حقوق الإنسان.

وشهدت مصر خلال حكم السيسي حملة واسعة على المعارضة السياسية يقول نشطاء إنها ألقت بعشرات الآلاف في السجون. وينفي السيسي وجود سجناء سياسيين في مصر ويقول إن الدولة تكفل الحقوق من خلال دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

ووصل سوليفان إلى القاهرة بعد أن زار السعودية والإمارات، وبصحبته بريت ماكجورك، منسق البيت الأبيض لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وقال المسؤول بالإدارة الأمريكية إن الولايات المتحدة ومصر أكدتا خلال المحادثات على وجهات نظرهما المشتركة بشأن قضايا منها “العودة إلى النظام الدستوري في تونس، ودعم عملية انتقالية بقيادة مدنية في السودان”.

وقالت الرئاسة المصرية إن السيسي شدد على أهمية الالتزام بخطة إجراء الانتخابات في ليبيا في ديسمبر كانون الأول.

تأتي الانتخابات المقررة في إطار جهود تبذلها الأمم المتحدة لتوحيد ليبيا بعد سنوات من الصراع والانقسام، لكنها تواجه تحديات بالغة.

ونحيطكم علما بأن تفاصيل الخبر قد تم الحصول عليها من مواقع أخرى وقد قام فريق التحرير في موقع الخبر نيوز بالتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الخبر او الموضوع من مصدره الأساسي.

نامل بأن نكون قد وفقنا بإيصال المعلومة اليكم كاملة.

المصدر: جريدة القدس العربي