سياسة: سعيّد يستعير أسلوب بن علي في ملاحقة معارضيه

Reem AlQudsi
أخبار سياسة
سياسة: سعيّد يستعير أسلوب بن علي في ملاحقة معارضيه

نقلا عن مصادر متعددة للخبر:

أثارت تقرير أعدته القنصلية التونسية في باريس حول نشاط الأحزاب المعارضة للرئيس قيس سعيد، جدلا سياسيا واسعا، دفعت البعض لاتهام سعيد باتباع أسلوب الرئيس السابق زين العابدين بن علي في ملاحقة معارضيه والتضييق عليهم خارج البلاد.
ويتضمن التقرير الذي يحمل توقيع قنصل تونس في مدينة بانتان (ضواحي باريس) تقرير مفصل حول هوية الأحزاب (النهضة، ائتلاف الكرامة، قلب تونس، العمال) التي شاركت في التظاهرات المعارضة للتدابير الاستثنائية للرئيس سعيد، حيث يتهم التقرير المشاركين بالتحريض ضد الرئيس سعيد، متبعا أسلوب الوشاية الذي كان سائدا خلال حكم بن علي.
وعلق القيادي في حركة النهضة خليل البرعومي على التقرير بالقول “هكذا اصبحت تدار مؤسسات الدولة في عهدكم الانقلابي السعيد! هذا درس اخر في حياد الدولة والمؤسسات الرسمية كيما حياد ومهنية التلفزة الوطنية!”.

قصيدة شعرية تحريضية 🥵
قوادة زقفونية مفضوحة!
هكذا اصبحت تدار مؤسسات الدولة في عهدكم الانقلابي السعيد !
هذا درس اخر في حياد الدولة والمؤسسات الرسمية كيما حياد ومهنية التلفزة الوطنية!

وأضافت جوهرة التيس القيادية في الحركة “ورجعت القنصليات التي من واجبها خدمة مواطنينا بالخارج إلى عادتها القديمة في تتبع النشاط السياسي لأفراد جاليتنا خشية على سمعة النظام. نرجو ألا تستعمل قنصلياتنا المنشار في تأديب معارضي فخامته تأسيا بتقاليد دول شقيقة!”.

ورجعت القنصليات التي من واجبها خدمة مواطنينا بالخارج إلى عادتها القديمة في تتبع النشاط السياسي لأفراد جاليتنا خشية على…

وكتب أسامة الخليفي النائب عن حزب قلب تونس “عودة الوشاية السياسية من الباب الكبير حيث يتم استعمال وجرّ سفاراتنا وقنصلياتنا للوشاية والتبليغ على أنشطة المعارضين، وتعود معها لغة ” المدعو”. لماذا خرجت سفاراتنا كمرفق عام عن حيادها ومهنيتها وسقطت مجددا في الممارسات القذرة”.

عودة الستوفيدة السياسية من الباب الكبير حيث يتم استعمال وجرّ سفاراتنا وقنصلياتنا “للاستفيدة” والتبليغ على أنشطة…

وأصدرت نقابة السلك الدبلوماسي بيانا دعت فيه “سلطة الإشراف على المرفق الدبلوماسي إلى فتح تحقيق إداري لإماطة اللثام عن الأشخاص او الموظفين او الجهات التي تقف وراء هذه المزاعم (التقرير المنشور)”.
وحمل المكتب التنفيذي لنقابة السلك الدبلوماسي المسؤولية لـ”كل الجهات التي تسعى الى المس من سلامة وأمن أفراد بعثاتنا القنصلية والدبلوماسية من خلال نشر تدوينات تحريضية ضد أعضاء السلك الدبلوماسي التونسي بالخارج في هذا الظرف الاستثنائي الذي تمر به بلادنا والذي يستدعي تضافر جهود جميع ابنائها في الداخل والخارج”.

بيان

على اثر ما تم تداوله في عدد من مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص ما يُزعم أنّه نص برقية مسربة صادرة عن مصالح قنصليتنا…

ونحيطكم علما بأن تفاصيل الخبر قد تم الحصول عليها من مواقع أخرى وقد قام فريق التحرير في موقع الخبر نيوز بالتأكد من صحة الخبر وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل او الاقتباس منه ويمكنك متابعة مستجدات هذا الخبر او الموضوع من مصدره الأساسي.

نامل بأن نكون قد وفقنا بإيصال المعلومة اليكم كاملة.

المصدر: جريدة القدس العربي