جو بايدن يفرض عقوبات على مسؤولين إثيوبيين بسب الصراع في تيجراي

Reem Al-Qudsi
أخبار سياسة
جو بايدن يفرض عقوبات على مسؤولين إثيوبيين بسب الصراع في تيجراي
جو بايدن يفرض عقوبات على مسؤولين إثيوبيين بسب الصراع في تيجراي

جو بايدن يفرض عقوبات على مسؤولين إثيوبيين بسب الصراع في تيجراي أصدر الرئيس الأمريكي جو بايدن أمرًا تنفيذيًا، اليوم الجمعة، يسمح بفرض عقوبات واسعة النطاق على مسؤولين في الحكومة الإثيوبية والإريترية، بسبب استمرار الصراع في إقليم تيجراي.

والقرار الصادر من الرئيس الأمريكي يقضي بفرض عقوبات جادة ما لم تتخذ الأطراف التي من بينها الحكومة الإثيوبية والحكومة الإريترية والجبهة الشعبية لتحرير تيجراي وحكومة إقليم أمهرة، خطوات هادفة للدخول في محادثات، من أجل وقف إطلاق النار عن طريق التفاوض، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية دون عوائق في إقليم تيجراي.

ووفقاً شبكة cnn الأمريكية ، نقلًا عن مسؤول في البيت الأبيض، إلى أن الإدارة الأمريكية تتطلع إلى اتخاذ إجراء في غضون أسابيع وليس أشهر، فيما قال مسؤول آخر في الإدارة إن بايدن وافق على الأمر التنفيذي، بعد أن أرسلت برقية لأشهر إلى الأطراف لتغيير مسارها.

ومن جانب آخر صرح الرئيس الأمريكي جو بايدن بأن الصراع الجاري في شمال إثيوبيا مأساة تسببت في مُعاناة إنسانية هائلة، وتهدد وحدة الدولة الإثيوبية.
وأكد بايدن أن الولايات المتحدة مُصممة على الضغط من أجل حل سلمي لإنهاء الصراع بين الحكومة الإثيوبية وإقليم تيجراي، وأن واشنطن ستقدم الدعم الكامل لمن يقودون جهود الوساطة.

وتابع الرئيس الأمريكي: «أشارك القادة من جميع أنحاء إفريقيا وحول العالم في حث أطراف النزاع على وقف حملاتها العسكرية واحترام حقوق الإنسان، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية دون عوائق، والجلوس إلى طاولة المفاوضات دون شروط مسبقة”.

أضافت الشبكة الإخبارية أن السفارتين الأمريكيتين في إثيوبيا وإريتريا، حددتا أسماء بعض الأهداف المحتملة للعقوبات، بعدما أقر مسؤولو الإدارة الأمريكية بأن الوضع في تيجراي، قد تدهور في الأشهر الأخيرة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.