اخبار الفن – الملخص- نيللي كريم: أحب النزول للوكالة والأسواق.. أستعد لتحربتي الإخراجية الأولى

naha saeed
أخبار الفن
اخبار الفن – الملخص- نيللي كريم: أحب النزول للوكالة والأسواق.. أستعد لتحربتي الإخراجية الأولى

حلّت النجمة نيللي كريم ضيفة على برنامج “نجاحون” على سكاي نيوز.

وتحدثت نيللي خلال الحلقة عن مشاريعها القادمة وأحلامها وكذلك حياتها الشخصية وقالت:

– لم أتخيل قط أنني أستطيع التمثيل. كان الباليه هو شغفي الأول. بدأت تعلمه في معهد الإسكندرية الموسيقي ، ثم في روسيا عندما سافرت عائلتي إلى هناك ، وعلمني الالتزام والحب لما أقدمه.

– حب الناس نعمة ، والأهم بالنسبة لي هو أن أؤدي بشكل جيد في دوري الذي أحببته ، وبعد نجاحه يبقى بسيطًا أن يحبه الناس ويحصلون على ردود أفعال.

– أود أن أذهب إلى وكالة البلح والسوق ، لأنهم دول الناس الذين يشاهدوننا ويسعدون بحضوري ، وأيضًا التعلم منهم ، يمكنني أن ألعب أحدهم غدًا.

– لا أعرف كيف أقوم بالتدريبات ، أحب لحظة التمثيل وكلمة العمل.

– الفصل بين المؤثرات الخارجية والعمل ، أصيبت والدتي بجلطة أثناء تصوير فيلم “سجن النساء” وانتهاء التصوير ، وفي فيلم “100 وش: فتحت رجلي بعد 3 أيام وخرجت للتصوير.

– أنا أؤيد القصة الحلوة والعميقة ، وكل ما فعلناه شاهده كثير من الناس ، مثل منتج بحجم جمال العدل ، ومخرج مثل كاملة أبو زكري ، والكاتبة مريم نعوم ، مع كميلة بمظهر مختلف.

– أفكر بدخول عالم الإخراج ودراسة تقديم فيلمين قصيرين أحدهما فيلم نسائي وهو “البوتوكس” عن 3 سيدات ذهبن لحقن البوتوكس.

– السينما بحاجة إلى مواضيع خارج الصندوق ، كل شيء يبدو كالبعض لكن الجديد ينجح.

– كانت فكرة الربط صعبة ، أنا مطلقة منذ 6 سنوات ، لكن الأمر سيختفي ، وإذا فكرت كثيرًا سيبقى هباءً ، لكن عندما تقابل ربنا ميسّرها .

– هشام لا يعرفني كفنان بطريقة رائعة وبطريقة عادية وبغض النظر عن حالتي فالرجل يحب أي فنان لأنه ينظر إليها وهي على السجادة الحمراء ويحب الشكل وبعدها أنت يظهر في صورتك الطبيعية كأبناء آدم بدون مكياج وبدون مصفف شعر ، وهنا نكتشف أنه يريدهم كشكل وليس كأبناء آدم وفي معظم الأوقات لا يلحق بمعرفتها كإنسان ، ولكن نادرًا عندما يزعج شخص ما نفسه للتعرف عليك كإنسان عادي بدون مهنتك وسجادتك الحمراء “.

= يعجبني هشام لأنه طبيعي ولا يزيف أي شيء ، كما هو ظاهر للجميع ، كنت ميؤوسًا منه عند الرجال ، وحش حظ فيهم ، كنت أسير من القمامة إلى القمامة إلى القمامة ، مثل (backport) .

لقد أوصلني حظي مع الوحش إلى هشام الذي وجدته ووقعت في حبه بسرعة.

– كنت أصمم أزياء لنفسي لفترة قصيرة وأحضر المهرجانات وأصمم الإكسسوارات أيضًا. علمني الباليه الاعتماد على نفسي وحل أي أزمة.

www.filfan.com

رابط مختصر